لا تبخل بالمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي:
يقدر بعض الأشخاص أنه يتم التقاط أكثر من ترليون (ألف مليار) صورة رقمية كل عام. أصبحت الكاميرات الرقمية أكثر انتشارًا من أي وقت مضى، ومع انتشارها تزايدت أنواعها حتى أصبحت عمليت شراء كاميرا رقمية أمرًا معقدًا. هل تنوي شراء كاميرا رقمية وتتسائل: كيف أختار الكاميرا الرقمية المناسبة لي من بين آلاف الموديلات الموجودة أمامي؟ حسنًا، اتبع هذا الدليل الذي سيقودك خطوة بخطوة لشراء كاميرا رقمية مناسبة لما تحتاجه فعلاً.

خطوات اختيار كاميرا رقمية تناسبك.
كيف تختار كاميرا رقمية مناسبة لما تحتاجه فعلاً؟
1. اعرف ما تريد شراءه أولاً:
عملية شراء كاميرا قد تكون مربكة خصوصًا إذا لم تكن لديك خبرة مسبقة عملية الشراء، إلا أنه يمكنك اختصار الوقت والجهد اللازمين لاختيار الكاميرا المناسبة إذا ما بدأت بتحديد ما تحتاجه، هل تحتاج كاميرا مدمجة (Compact) بسيطة تستخدمها لالتقاط بعض الصور العائلية أو لإحدى الرحلات التي تنوي القيام بها أم تتطلع لكاميرا أعلى في الإمكانيات تستطيع التحكم في إعداداتها يدويًا والحصول على صور أفضل وأكثر نقاوة؟ أم هل تحتاج إلى كاميرا احترافية كاملة (DSLRs) تمكنك من التقاط صور فائقة الجودة مثل الصور التي يلتقطها المصورون المحترفون؟. كل نوع من هذه الأنواع له نطاقه السعري وأنواعه المختلفة وكذلك يحتاج كل نوع إلى درجة معينة من الخبرة.
2. الكاميرات المدمجة البسيطة:
إذا كنت ستشتري كاميرا مدمجة (Compact) بسيطة فلن تحتار كثيرًا ولن تبذا الكثير من المجهود في البحث، الكاميرات المدمجة هي كاميرات موجهة للأشخاص الذين ليس لديهم خبرة كبيرة في التصوير ولا يهتمون كثيرًا بجودة الصور الملتقطة. لن يمكنك التحكم يدويًا في كثير من الإعدادات الخاصة بالتصوير مثل سرعة الغالق والبؤرة وفتحة العدسة، فكل هذه الإعدادات تكون أوتوماتيكية. هذا النوع من الكاميرات لا يمكنك من تغيير عدسات الكاميرا لالتقاط الأنواع المختلفة من الصور عن طريق العدسة المخصصة لذلك. في المقابل هذه الكاميرات تتميز بسهولة الاستخدام وبساطة الواجهة ولا تحتاج إلى خبرة كبيرة في التصوير، وقد تطورت هذه الكاميرات كثيرًا منذ إصدارها للمرة الأولى حيث أصبحت تلتقط صورًا أفضل وبدقة أعلى. يمكن الحصول على كاميرا مدمجة جيدة بسعر يبدأ من 70ولار ويمكن أن يصل سعرها إلى 200 دولار تقريبًا. الاختلاف بين الكاميرات في هذه الفئة يكون في أعلى دقة للصور الملتقطة ( 16-20 ميجا بيكسل) وفي الزوم الداخلي وفي حجم شاشة العرض الملحقة، كذلك تتفاوت في نوعية ملحقاتها (بطاريات – حامل للكاميرا) وفي الخصائص الإضافية للتصوير (تصوير بانوراما – مانع اهتزاز) وتتفاوت في جودة تصويرها كثيرًا بالطبع.

3. الكاميرات شبه الاحترافية:
إذا كنت تريد كاميرا أفضل من الكاميرات المدمجة البسيطة فأنت تبحث عن كاميرا متوسطة شبه احترافية (SLR-Like) هذا النوع من الكاميرات يعتبر تطويرًا للكاميرات المدمجة وهو ينتج صورًا أكثر احترافيًا، لكنك مازلت غير قادر على تغيير العدسات، هذه الفئة تتميز بدقة أعلى للصور الملتقطة (أكثر من 20 ميجا بيكسل) وتمتلك تحكمًا كاملاً غالبًا بمعظم خصائص التصوير، كذلك تزداد جودة تصويرها عن الكاميرات العادية ويمكن ملاحظة الفارق في الجودة في الصور الليلية أكثر من الصور الملتقطة في ضوء النهار. تتميز هذه الفئة كذلك بزوم أبعد مدى وإمكانية استخدام فلاش إضافي. تبدأ أسعار هذه الفئة من 200 دولار. يمكن أن تتضمن هذه الفئة مزايا إضافية مثل: التصوير تحت الماء وفلاش أقوى ومنظار إلكتروني وشاشة أكبر.

4. الكاميرات الاحترافية (DSLR):
إذا كنت مصورًا محترفًا أو تنوي أن تكون كذلك فأنت بحاجة إلى كاميرا احترافية كاملة (DSLR) هذه الكاميرات هي أعلى فئات الكاميرات الموجودة وتتمتع بأعلى دقة للصور الملتقطة، كذلك تتمتع بخواص التحكم اليدوي في كل خصائص التصوير بما يمنح المصور القدرة على التقاط الصورة بالطريقة التي يرغب فيها تمامًا. تتميز هذه الكاميرات بكبر مساحة الحساس (Sensor) الذي يتم استقبال الصورة الملتقطة عليه مما يعطي أفضل جودة ممكنة للصورة. لكن الميزة الأساسية لهذه الفئة من الكاميرات هي أنها تقبل تغيير عدسات التصوير مما يسمح للمصور باختيار العدسة المناسبة لطبيعة الصور التي يلتقطها (هناك عدسات لتصوير الأجسام الصغيرة مثل الزهور والحشرات وعدسات للتصوير البانورامي وعدسات للحصول على زوم قوي جدًا لتصوير الأشياء البعيدة وعدسات مخصصة لتصوير الأجسام السريعة) يمكن أن يصل سعر هذا النوع من الكاميرات إلى آلاف الدولار كما يمكن أن يصل سعر العدسة إلى سعر كاميرا كاملة.

5. انتبه إلى دقة الصورة:
مع أن دقة الصورة (أقصى عدد من البيكسلات) أمر مهم عند اختيار الكاميرا إلا أنه ليس المعيار الوحيد، معظم الناس لا يحتاجون لأكثر من كاميرا بدقة 5 ميجا بيكسل لالتقاط صور مناسبة للعرض على شاشات الكمبيوتر أو حتى التلفاز، ارتفاع عدد البيكسلات لا يعني جودة الصورة. لذلك لا تنخدع بالكاميرات التي تقدم عدد بيكسلات مبالغ فيه بدون النظر إلى جودة صورها. الحكم الأساسي هو على جودة الصورة وليس عدد البيكسلات.

6. لا تنس الملحقات:
تأكد من حصولك على كل الملحقات التي تحتاجها مع الكاميرا، بعض الأشخاص يحتاجون إلى حامل للكاميرا لالتقاط صور أفضل من الثبات، البعض يحتاجون إلى فلاش إضافي للتصوير في المناطق المعتمة. أيضًا لا تنس معرفة نوعية البطاريات التي تأتي مع الكاميرا. هل هي قابلة للإزالة أو غير قابلة؟ هل يمكن شحنها؟ ما هي سعة البطارية؟ ما هي وسيلة التخزين المستخدمة؟ كم هي أقصى سعة يمكنني استخدامها لبطاقة الذاكرة؟.

7. هل تحتاج إلى تصوير فيديو؟
مع أن كل الكاميرات الرقمية تقريبًا تقوم بتسجيل الفيديو، إلا أنه إذا كان استخدامك الأساسي للكاميرا هو لتسجيل الفيديو فإنه من الأفضل اختيار كاميرا مخصصة للفيديو (Camcorder) هذه الكاميرات توفر لك تجربة أفضل في تصوير الفيديو.

أخيرًا فإن اختيار كاميرا رقمية يحتاج منك بعض التأني والبحص والمقارنة بين الأسعار والإمكانيات، إذا كنت ستشتري كاميرتك الأولى فلا حاجة لاختيار كاميرا احترافية غالية الثمن في البداية، اشتر كاميرا عادية أو متوسطة حتى تتعود على استخدام الكاميرا وكيفية توجيهها ثم اشتر كاميرا احترافية بعد ذلك. واعلم أن العنصر الأهم في الحصول على صور جيدة هو المصور، لا تلم الكاميرا إذا لم تحصل على الصور التي أردتها، التصوير فن يحتاج إلى مهارة كبيرة وخبرة وتدريب، لذلك لن تحصل على صور جيدة لمجرد أنك تمتلك كاميرا غالية الثمن. يجب عليك البحث عن دروس في التصوير إذا كنت تريد أن تصبح مصورًا محترفًا أو حتى تريد التقاط صور جيدة.

0 نعليق

X

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي