لا تبخل بالمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي:

أطلقت الثلاثاء شركة "نوكيا" حاسوبها اللوحي الأول، الذي يعمل بنظام "ويندوز"، من مدينة أبوظبي الإماراتية. كما كشفت النقاب أيضا عن هاتفين جوالين جديدين سيكونان الأخيرين لها بعد أن قررت بيع وحدتها للهواتف الجوالة لشركة "مايكروسوفت" مطلع العام 2014 في صفقة بلغت قيمتها 5,44 مليارات يورو وقصر أنشطتها على الخدمات والشبكات.


video

أطلقت شركة نوكيا الفنلندية الثلاثاء من ابوظبي اول جهاز لوحي لها يعمل بنظام تشغيل ويندوز، وذلك قبل اشهر قليلة من تسليم وحدة الهواتف الجوالة فيها لمياكروسوفت الاميركية في صفقة قيمتها 5,44 مليارات يورو.

وكشفت نوكيا ايضا عن جهازي هاتف لوحيين صغيرين من حجم فابليت الذي يقع في فئة وسطية بين الهاتف والجهاز اللوحي، مع شاشة بقياس 6 انشات.

وفي حفل اقيم في العاصمة الاماراتية، كشف نائب الرئيس التنفيذي للمنتجات والخدمات في نوكيا ستيفن ايلوب عن الجهاز اللوحي لوميا 2520، وهو الاول للشركة الفنلندية التي كانت في السابق رائدة عالمية في مجال تكنولوجيا الاتصالات الجوالة.

وسيباع الجهاز في الولايات المتحدة بسعر يبدأ ب499 دولارا من دون الضرائب، وهو يتمتع بكاميرا خلفية بدقة 6,7 ميغابسكل، في خطوة تتماشى من تنامي استخدام الاجهزة اللوحية لالتقاط الصور من قبل المستخدمين الناشطين على شبكات التواصل الاجتماعي.

وقياس شاشة الجهاز اللوحي الجديد هو عشرة انشات.

وكشفت الشركة ايضا عن جهاز هاتف لوحي (فابليت) مع شريحة من الجيل الرابع تحت اسم لوميا 1520.

ويتمتع هذا الجهاز بكاميرا بدقة 20 ميغابيسكل، وسيباع بسعر 749 دولارا.

كما اطلقت الشركة طراز فابليت اقل سعرا هو لوميا 1320 الذي سيباع ب339 دولار.

ويتمتع جهاز لوميا 1520 بقدرات متقدمة في مجال التصوير، مثل امكانية تعديل نقطة التركيز (فوكس) في الصورة بعد التقاطها.

واطلقت نوكيا في المناسبة نفسها ثلاثة هواتف ذكية منخفضة التكلفة من طراز آشا، وهي مخصصة للاسواق الناشئة لاسيما في افريقيا وآسيا.

وستكون هذه الاجهزة آخر منتجات يطلقها العملاق الفنلندي قبل تسليم وحدة الهواتف الجوالة الى مايكروسوفت.

وبعدما كانت نوكيا الرائدة العالمية في مجال الهواتف الجوالة، انهارت هيمنتها مع صعود الهواتف الذكية، لاسيما مع اطلاق اي فون في 2007.

ومطلع ايلول/سبتمبر، اعلنت نوكيا انها ستبيع وحدة الهواتف الجوالة فيها لعملاق المعلوماتية الاميركي مايكروسوف مقابل 5,4 مليارات يورو.

ويفترض ان يتم انجاز الصفقة مطلع 2014.

وارتفعت في الاشهر الاخيرة بشكل ملحوظ مبيعات الاجهزة العاملة بنظام تشغيل ويندوز الذي تصنعه مايكروسوفت والذي يسعى لمنافسة "اي او اس" المعتمد على آي فون، واندرويد البالغ الانتشار والمستخدم من قبل عدة صانعي هواتف، لاسيما سامسونغ الكوري الجنوبي.

وفي خلال الأشهر الثلاثة الماضية المنتهية في آب/أغسطس، بلغت حصة الهواتف العاملة بنظام "ويندوز" في أكبر خمس أسواق أوروبية (فرنسا وألمانيا وبريطانيا وإيطاليا وإسبانيا) ما يعادل 9,2 %، محققة مستويات لم تسجل من قبل.

وشكلت مبيعات هواتف نوكيا لوميا التي تعتمد النظام الدافع الاكبر وراء هذا الازدهار.



0 نعليق

X

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي