لا تبخل بالمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي:
حذف تطبيق إنستغرام، لتبادل الصور، ملايين الحسابات، يعتقد أنها مزيفة، مثيرا حفيظة العديد من المستخدمين الحقيقيين.

ويقوم إنستغرام، على غرار شركته الأم "فيسبوك"، بحذف حسابات يعتقد أنها مزيفة، لمنع المستخدمين من رفع أعداد متابعيهم بحسابات غير حقيقية ليتباهوا بالشهرة.
وفقد مغني الراب "إيكون" 56 في المئة من متابعيه في العملية.
وكان أكبر الخاسرين المغني جاستين بيبر، إذ فقد أكثر من 3 ملايين متابع.
وفقد أحد الحسابات 99 في المئة من متابعيه في ليلة واحدة.
وكان إنستغرام قد نبه مستخدميه إلى أنه سيشرع في حذف الحسابات المزيفة في مطلع هذا الشهر.
وقال مؤسس إنستغرام، كيفن سيستروم، في بيان: "قررنا حذف الحسابات المزيفة على إنستغرام بشكل منتظم، لتحسين الخدمة".
وأضاف: "سنحذف هذه الحسابات نهائيا، فلن تظهر في قائمة المتابعين، وهذا يعني أنكم ستلاحظون تغييرا في قوائم متابعيكم".
وتوجه العديد من مستخدمي إنستغرام بانتقادات قوية إلى إدارة الموقع، بسبب عملية الحذف، بينما كان رد فعل آخرين أكثر ليونة.

0 نعليق

X

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي