أربع إصدارات من ويندوز 8

لا تبخل بالمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي:
 
مايكروسوفت ستطلق أربع إصدارات من ويندوز 8






قدمت شركة مايكروسوفت أسماء مميزة للإصدارات الأربعة من ويندوز 8.وسيكون نظام التشغيل القادم متوفرا كالآتي:

   1. ويندوز 8 (Windows 8).
   2.
ويندوز 8 برو (Windows 8 Pro).
   3.
ويندوز 8 للمؤسسات (Windows 8 Enterprise).
   4.
ويندوز 8  آر تي  ( Windows 8 RT).
 
النسخ الثلاث الأولى موجهة الى الاستخدام على أجهزة مزودة بمعالجات من نوع اكس ٨٦ (Processor x86)، أما النسخة الرابعة فهي موجهة فقط الى الاستخدام على الأجهزة المزودة بالمعالجات من نوع اي آر أم (Processor ARM).
 

ويمكن تشغيل ويندوز 8 على أجهزة كمبيوتر عامة وعلى الكمبيوترات اللوحية (Tablet PC) التي تحوي معالجات مثل (Processor x86) من الشكل ٣٢ بايت أم ٦٤ بايت (32 أو 64-bit). وهذه النسخة تساعد كثيرا على الاستخدام الأكثر شعبية من ناحية أنظمة التشغيل، بحيث تم تحسين المستكشف على الويندوز، وسهولة إدارة المهام، كما نجد أنه حسن بصورة كبيرة من أجل الاستخدام على أجهزة العرض المتعددة.
 

نسخة متعددة اللغات الا اللغة الصينية
 

ويندوز 8 تحوي على لغات متعددة مما يسهل قلب اللغة في أي وقت، الا اللغة الصينية التي تقدم نسخة منها محليا بالبلد المعني، كما ستعمل مايكروسوفت على جعل كل نسخة محلية حسب كل بلد، وفقا لما أصدرته الشركة على موقعها الخاص.
 

بالنسبة للشركات، نسخة ويندوز 8 برو تتوفر على اعدادات وخصائص اضافية، ويتمحور ذلك في الإدارة، التشفير، والأنظمة الافتراضية، ومجال الاتصال، كما سيتم طرح برنامجها المسمى ويندوز ميديا سنتر ( Windows Media Center) ضمن نظام التشغيل نفسه على شكل خيارات إضافية.
 

نسخة ويندوز 8 للمؤسسات (Windows 8 Enterprise) هو في الأساس نسخة من ويندوز 8 برو (Windows 8 Pro)، ولكن تتوفر على برنامج الصيانة الشاملة من مايكروسوفت كبرامج الضمان. ويشمل أدوات الإدارة والنشر ووضع الأمان المتقدم بدرجة كبيرة، اضافة الى كل هذا فهذه النسخة تتوفر على خصائص واضافات أخرى لم تدقق بها الشركة المعنية.

التشفير وتوفير النظم الافتراضية لنسخ برو
 

النسختين برو وأنتربريز تتوفران على خصائص واعدادات لا نجدها بالنسخة الموجهة للإستخدام العام ويندوز 8.  وسيتم الإعلان عن أسعار هذه الإصدارات الجديدة في وقت لاحق، كما هو موضح من قبل مايكروسوفت.

0 نعليق

X

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي